بحضور أمين عام مجلس  الوزراء ونائب مدير مكتب رئيس الوزراء الكهرباء تعقد اجتماعا هاما لمناقشة الوفاء بمتطلبات المنحة السعودية

بحضور أمين عام مجلس الوزراء ونائب مدير مكتب رئيس الوزراء الكهرباء تعقد اجتماعا هاما لمناقشة الوفاء بمتطلبات المنحة السعودية

بحضور أمين عام مجلس  الوزراء ونائب مدير مكتب رئيس الوزراء الكهرباء تعقد اجتماعا هاما لمناقشة الوفاء بمتطلبات المنحة السعودية


 بحضور المهندس مطيع دماج أمين عام مجلس الوزراء والمهندس وليد العباسي نائب مدير مكتب رئيس الوزراء عقد اليوم بوزارة الكهرباء الطاقة إجتماعا هاما لقيادة وزارة الكهرباء والطاقة والمؤسسة العامة للكهرباء  وعموم مدراء مناطق الكهرباء بالمحافظات المحررة 


وجرى في الاجتماع الذي عقد عبر الدائرة الالكترونية برئاسة وكيل وزارة الكهرباء والطاقة الأستاذ عبدالحكيم فاضل مناقشة الالتزامات التي تقع على عاتق وزارة الكهرباء والطاقة تجاه المنحة السعودية للمشتقات النفطية لمحطات التوليد بموجب اتفاقية المنحة وما تطلبه من توريد المبالغ المالية المطلوبة للحساب المشترك. ورفع عملية التحصيل والتقليل من الفاقد الفني وكافة الخطوات والاصلاحات المطلوب اتخاذه للوفاء بالتزامات المنحة

وشدد الاجتماع على ضرورة تحمل مناطق الكهرباء في عموم المحافظات المحررة المستفيدة من المنحة لمسؤولياتها والإسراع في  توريد المبالغ المطلوبة التي عليها للحساب المشترك والالتزام بكافة المعايير تشترطها المنحة لضمان عملية استمرار تدفق المنحة السعودية للمشتقات النفطية وخلال اللقاء أكد امين عام رئاسة الوزراء على اهمية الوفاء بهذه الالتزامات وتنفيذ كافة الاصلاحات المطلوبة في قطاع الكهرباء والعمل على الحفاظ على استمرار المنحة من خلال الوفاء بكل متطلباتها 


من جانبه أستعرض المهندس وليد العباسي نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية الأهمية التي تمثلها منحة المشتقات النفطية والنتائج الاقتصادية التي تحققت من وراءها وتقديم العون للحكومة وتخفيف الأعباء المالية الكبيرة التي ظلت تتكبدها الحكومة في توفير الوقود .


وأشاد وكيل وزارة الكهرباء والطاقة الأستاذ عبدالحكيم فاضل بدعم الأشقاء في المملكة العربية السعودية عبر البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن لقطاع الكهرباء من خلال منحة المشتقات النفطية لمحطات التوليد. معبرا عن تقدير وزارة الكهرباء والطاقة لهذا الدعم السخي من قبل الأشقاء ولجهود سعادة سفير المملكة العربية السعودية السفير محمد آل جابر المشرف على البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن 


وقال أن الوزارة بقيادة معالي وزير الكهرباء والطاقة الدكتور أنور كلشات المهري الذي يتابع نتائج هذا اللقاء  عازمة على تحقيق الأصلاحات المطلوبة للنهوض بقطاع الكهرباء وتحسين الخدمة بالأستفادة من منحة المشتقات النفطية بما تمثله من اهمية كبيرة من شأنها مكنت من تحسين خدمة الكهرباء والحد من ساعات الأطفاءات 


مفيدا أن وزارة الكهرباء والطاقة وبتوجيهات واضحة من معالي الوزير حريصة كل الحرص على الوفاء بإلتزامات المنحة وانها لن تتهاون ابدا مع مناطق الكهرباء في المحافظات المحررة للوفاء بهذه الالتزامات وتوريد ماعليها من مستحقات مالية للحساب المشترك وفقا للمعايير والضوابط المطلوبة 

في موعد أقصاه نهاية الأسبوع القادم 

ونقل تحيات معالي الوزير الدكتور أنور كلشات المهري للمجتمعين وتأكيدته على تحمل المسؤوليات تجاه المنحة وفقا للمعايير والضوابط التي تحددها المنحة


وجدد الشكر للأشقاء بالمملكة العربية السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان وسعادة سفير المملكة في اليمن محمد آل جابر المشرف على البرنامج السعودي لتنمية واعمار