اطفال اليمن ومنظمات المجتمع المدني يكرمون المشروع السعودي مسام الذي انقذهم وطهر منازلهم ومدارسهم من الألغام

اطفال اليمن ومنظمات المجتمع المدني يكرمون المشروع السعودي مسام الذي انقذهم وطهر منازلهم ومدارسهم من الألغام


‏كرم أطفال اليمن ومعهم  مكتب حقوق الإنسان والشؤون الاجتماعيه والعمل بمحافظة مأرب وممثلي منظمات المجتمع المدني العاملة في اليمن  مشروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام ممثلا بمديره العام الاستاذ  أسامة القصيبي بدرع الإنسانية والنجاح تقديرا لجهود مسام في عملية نزع الألغام وتأمين حياة اليمنيين. 


 وفي التكريم قال  مدير مكتب الشؤون الاجتماعية بمحافظة مأرب الاستاذ عبد الحكيم القيسي بأن مشروع مسام يمثل  طوق النجاه وبارقة الأمل لملايين اليمنيين المشردين نتيجة  ألغام المليشيا المزروعة في منازلهم ومزارعهم والتي  تسببت في مقتل آلاف المدنيين.  



 واعتبر سليم علاو  منسق فريق منظمة هود في إقليم سبأ ان تكريم منظمات المجتمع المدني  لمدير عام مشروع مسام هو تعبير بسيط  لجهود  مسام الإنساني وتضحياته الكبيرة من أجل إعادة  الحياة في القرى والمدن اليمنية .  



و قدم مجموعة من أطفال اليمن المشاركين كلمة عبروا فيها عن شكرهم لإدارة وكوادر  مشروع مسام  وتضحياته  التي ستبقى حاضرة في اذهانهم وذاكرة اليمنيين 



و خلال التكريم القى مدير البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام العميد الركن امين العقيلي كلمة أكد فيها ان تكريم منظمات المجتمع المدني لمشروع مسام هو تكريم لكل العاملين بنزع الالغام


وقال العقيلي ان المهمة الإنسانية التي ينفذها مسام والبرنامج الوطني يجب أن تستمر  حتى الانتهاء من انتزاع جميع الألغام في اليمن وتأمين حياة اليمنيين من خطرها. 


وعقب التكريم عبر مدير عام مشروع مسام الاستاذ اسامه القصيبي عن شكره وتقديره لكل الحاضرين موضحًا أن النجاح الذي حققه  مشروع مسام هو نتيجة  الانسجام والشراكة الحقيقة مع البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام في اليمن .