القيادة النسائية والشبابية بتيار نهضة اليمن تشارك الندوةالأوروبية الإلكترونية للسلام بحضرموت

القيادة النسائية والشبابية بتيار نهضة اليمن تشارك الندوةالأوروبية الإلكترونية للسلام بحضرموت


تحت عنوان: "إشراك المرأة والشباب في جهود بناء السلام والحفاظ عليه"شارك ممثلي تيار نهضة اليمن النسائية والشبابية في الجلسة الحوارية التي عقدت يوم الإثنين ١٥ يونيو ٢٠٢٠م بحضرموت و التي نظمتها "المجموعات التسعة" لمناصرة دعوة المبعوث الأممي لليمن بوقف الحرب ومكافحة كوفيد-١٩؛ والتي نظمتها #منصة_شباب_وعي.


مثل تيار نهضة اليمن بالجلسة كل من د/ أحلام محمد عضو المجلس الدائم ممثلا عن القيادة النسائية و المهندس / غيثان المليكي نائب رئيس دائرة التدريب والتأهيل.


وقد تألفت الجلسة من ثلاث نقاشات حوارية موزعة مع كل من السفيرة/ كارولا مولر سفيرة جمهورية المانيا الاتحادية لدى اليمن بعنوان "دور الشباب والمرأة في استكمال العملية السياسية الهادفة لتحقيق سلام شامل ومستدام باليمن" والتي عقدت يوم الأحد الموافق ٢٠٢٠.٦.١٤. وجلسة السفير / مايكل أرون سفير المملكة المتحدة لدى اليمن وبحضور السيدة روان عبابنة كبيرة مستشاري الفنيين للجندر. بعنوان "اشراك المرأة والشباب في جهود بناء السلام والحفاظ عليه" والتي عقدت يوم الإثنين ٢٠٢٠.٦.١٥. وجلسة السفير/ هانز جروندبرج سفير الاتحاد الاوربي لدى اليمن بعنوان "اشراك المرأة والشباب في جهود بناء السلام والحفاظ عليه في اليمن" ليوم الخميس ٢٠٢٠.٦.١٨.


 قدم التيار فيها مجموعة توصيات تؤكد على ضرورة مشاركة جدية فاعلة للنساء والشباب لفرض عملية السلام بحسب تطلعات اليمنيين. فليس من العدالة أن يتحكم بمصير شعب بأكمله سلام تفرضه قوة السلاح للمليشيات المسلحة باليمن وعلى رأسها المليشيا الحوثية الإنقلابية على سلطة الدولة.


من جهته عبر السفير البريطاني عن اهتمام المملكة المتحدة بالوضع في اليمن وتطلعها للسلام بمشاركة الشباب والمراءة وقد أشار إلى اسهام بلاده في مؤتمر المانحين بمبلغ 200 مليون دولار. وأشار إلى أنه يجب على أطراف الصراع في اليمن التوقف فورا عن الحرب وخاصة في ظل جائحة وباء كورنا وأن الحرب في هذا الوقت بالذات كارثة خطيرة جدا تعصف بالعالم واليمن على وجه الخصوص. ونوه أن البلدان التي تحت قيادات نسائية حققت تقدما فاعلا جدا في الحد من انتشار وباء كورنا وضرب مثلا بألمانيا. 


الجدير ذكره أظهرت نتائج الجلسة أن هنالك موقف جديد ضد المليشيا الحوثية خصوصا بعد فضح جرائمهم ضد المرأة وتجنيد الأطفال في المناطق الخاضعة لسيطرتهم بحسب تقرير لجنة الخبراء الأخير المكلف من مجلس الأمن.


 خلص اللقاء بمجموعة توصيات تم البدء بتكثيف الجهود نحو التنفيذ؛ أهمها:

* صرف مرتبات موظفي الدولة مع التركيز على العاملين بالقطاع الصحي و فدهم بالدعم اللوجستي اللازم لرفع جاهزية القطاع الصحي لمواجهة كورونا باليمن.


* توجيه جهود المملكة المتحدة  على التواصل مع السلطات في عدن ومارب والحوثي للأجل التنسيق المشترك لمكافحة الوباء..


* تعزيز تفعيل دور الشباب والمرأة في بناء السلام والحفاظ علية عبر بناء قدرات الشباب و رفع الكفاءات وخلق روابط ما بين الشباب والمرأة وسوف يخصص مساعدات تنموية لأجل ذلك.


* إعادة بناء المباني الثقافية في مأرب وشبام.


شارك اللقاء أكثر من مئة مكون شبابي وائتلافات تدعو لإيقاف الحرب باليمن. ودعت إلى تكثيف الجهود وفرض عقوبات على المعرقلين فالسلام مرهون بالتضحيات وتقديم التنازلات من جميع القوى السياسية والمتحاربة.


وقد ساهم بالتنسيق لمشاركة القيادة النسائية والشبابية بالجلسات كل من د شريفة المقطري أمين عام الهيئة التأسيسية و الأستاذة لمياء راوح رئيس فرع عدن لتيار نهضة اليمن تحت إشراف رئاسة الهيئة التأسيسية للتيار.