سنان يحقق الإنجاز في زمن الاعجاز ..

سنان يحقق الإنجاز في زمن الاعجاز ..


كتب/يسلم الحفشاء:


سنوات طويلة مضت وتعاقبت الأنظمة والحكومات ونحن منتظرين الإنصاف للاعلاميين الرياضيين في بلادنا فلم نرى من الجهات ذات الاختصاص في وزارة الإعلام والشباب والرياضة والاتحاد العام لكرة القدم اي رعاية أو أدنى اهتمام بهذة الشريحة الكبيرة من الإعلاميين الرياضيين في بلادنا الذي يبذلون جهودا كبيرة لنقل الأحداث الرياضية من مختلف الملاعب في بلادنا ولمختلف الألعاب الرياضية ، اعلاميين بارزين افنو أعمارهم في خدمة الرياضة والرياضيين ولم تقدر الجهات ذات الاختصاص جهودهم ولو حتى ببطاقة تعريفية تنصف جهودة وتسهل تحركاته في مختلف المحافل الرياضية الداخلية والخارجية ، وظلت المحسوبية هي السائدة في التعامل مع الاعلاميين الرياضيين ، ومرت أيام صعبة وليال حالكة السواد عليهم ولكن انقشعت الظلمة وزالت الغمة بعد أن سخر الله سبحانة وتعالى شابا وطنيا مخلصا لشريحة الإعلاميين الرياضيين أسمة بشير سنان نحت باحرف من ذهب على جدار الزمن مكونا كيان جامع وشامل الإعلاميين الرياضيين تحت اسم(الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي) من مختلف المحافظات في جسد واحد يسودة المحبة والاخلاص والتفاني.

 

 وظل سنان يعمل بصمت حتى حقق النجاحات تلو الأخرى ورفع اسم الإعلام الرياضي اليمني عاليا في المحافل الدولية وأتاح المشاركات للاعلاميين الرياضيين بكل حرية ودون قيود ، بعد أن كانت المشاركات محصورة على المقربين من المسؤولين فقط ، وكان يحلم بها ممن هم دونهم ، حتى أتى بشير الخير ابن سنان ليكسر حاجز الاحتكار وينسج خيوطا وثيقة في الخارج من خلالها جعل الإعلاميين الرياضيين يشاركون خارجيا من مختلف المحافظات وباعداد مميزة وليس محصورة مثل ماكان في سابقا في التمثيل الرسمي الحكومي .


وآخر هذة الإنجازات والنجاحات التي حققها رئيس الجمعية اليمنية للاعلام الرياضي هي استخراج 128 بطاقة إعلامية رياضية دولية للاعلاميين الرياضيين اليمنيين من مختلف المحافظات ، وهو إنجاز تاريخي لم يسبق أن تحقق للإعلام الرياضي اليمني في عهد الحكومات السابقة ولن يستطيعوا أن يحققوا مثل ما حققة ابن سنان ، فهو فارس الاعلام الرياضي اليمني وباني نهضتة الحديثة ، فالف تحية وقبلة على جبين هذا الشاب الذي انتفض من بين الركام وحقق الانجازات التاريخية للاعلام الرياضي اليمني ، ولازالت طلبات الأنظمام للجمعية تتولى وتزداد يوما بعد آخر ، فمهما انتقينا من الكلمات اجملها وأفضلها لن نوفيك حقك ، نسال الله العلي العظيم أن يسدد على طريق الخير خطاك وان يحفظك من كيد الكائدين ..