تشييع مهيب بحضور رسمي وشعبي لجثمان القيادي في مقاومة قعطبة وقائد قطاع الحزام الأمني الشيخ حاشد مسعد ريشان إلى مسقط رأسه

تشييع مهيب بحضور رسمي وشعبي لجثمان القيادي في مقاومة قعطبة وقائد قطاع الحزام الأمني الشيخ حاشد مسعد ريشان إلى مسقط رأسه

تسريبات يمنية-الضالع

شُيِّع، اليوم الثلاثاء ، جثمان القيادي في مقاومة قعطبة وقائد قطاع الحزام الأمني الشهيد الشيخ حاشد مسعد ريشان الى مسقط رأسه في موكب جنائزي رسمي وشعبي مهيب.


حيث انطلق موكب التشييع من بوابة مستشفى النصر بمدينة الضالع، مرورا بسناح وقعطبة وصولا إلى قرية ريشان،


 وتقدّم موكب التشييع قائد الحزام الأمني بمحافظة الضالع العقيد أحمد قايد القبه والعميد فضل صالح العقلة قائد الشرطة العسكرية بالمحافظة.


 والعميد الركن عادل الشيبه قائد اللواء83 مدفعية ورئيس عمليات اللواء83 مدفعية العقيد / نصر البرش وقائد اللواء الرابع احتياط( محور إب)/ العميد فضل عبدالرب ومدير عام المديرية العقيد أحمد المريسي وعدد كبير من القيادات العسكرية والأمنية، والمشائخ والوجهاء، وجموع غفيرة من المواطنين، حيث جرى تشييعه إلى مثواه الأخير في مقبرة القرية مسقط رأسه.


 وأشاد قائد الشرطة العسكرية بمحافظة الضالع العميد / فضل العقله بمناقب الشهيد وأدواره البطولية التي سطّرها في معركة الدفاع عن الوطن والتصدي ومواجهة مليشيا الحوثي الإرهابية الكهنوتية في مختلف جبهات المحافظة

مؤكداً العزم على مواصلة السير في طريق الشهيد ورفاقه الميامين في مواجهة المليشيات الكهنوتية مهما كانت التضحيات، حتى استكمال تحرير الوطن واستعادة أمنه واستقراره وبناء دولته ومستقبله الواعد.


 وفي مراسم التشييع أشاد المشيّعون بتضحيات الشهيد الشيخ حاشد ريشان في سبيل تحرير الوطن من المليشيات الإنقلابية، حيث كان من أوائل الأبطال الذين التحقوا بجبهات القتال وسطّر خلال أدواره الوطنية أروع الملاحم البطولية في مواجهة مليشيا الحوثي السلالية الإرهابية.