انطلاق جائزة الحاج أحمد عبد الله الشيباني للقرآن الكريم وعلومه في دورتها الرابعة للعام 1442 هــ وكبار السن يشاركون في المسابقة لأول مرة

انطلاق جائزة الحاج أحمد عبد الله الشيباني للقرآن الكريم وعلومه في دورتها الرابعة للعام 1442 هــ وكبار السن يشاركون في المسابقة لأول مرة


تقرير|خاص


انطلقت يومنا هذا السبت  الموافق 20 فبراير 2021م في جامع الهدى بالحصب؛ فعالية جائزة الحاج / أحمد عبد الله الشيباني للقرآن الكريم وعلومه، في دورتها الرابعة للعام 1442هــ التي ترعاها مؤسسة الشيباني الخيرية، ومدارس الهدى الخيرية النموذجية لتعليم القرآن الكريم، التابعة للمؤسسة .


افتتحت الفعالية بآيات من الذكر الحكيم.


 كلمة السلطة المحلية، والمؤسسات الرسمية؛ ألقاها مدير عام مكتب الأوقاف والإرشاد بتعز، القاضي/ خالد عبد النور البركاني، أشاد من خلالها بهذه الجائزة القرآنية، التي تخدم كتاب الله، وتحفز طلاب العلم على تعلمه، وتدبره، والعمل بمحكمه. 


كما أشاد القاضي البركاني في كلمته براعي الجائزة القرآنية الحاج / أحمد عبد الله الشيباني، حيث قال في كلمته : لعلها من نعم الله أن نتنقل من حفلٍ إلى حفل، ونشارك بفعاليات عنوانها الرئيسي، كتاب الله سبحانه وتعالى. 


وأضاف : ها نحن اليوم أمام جائزة ارتبطت باسم شخصية خيرية، نتشرف أن نكون ضيوفا لديها؛ في كافة فعاليات الجائزة القرآنية للعام الرابع على التوالي، إنه رجل البر والإحسان، وخادم العلم والقرآن وطلابهما، الحاج/ أحمد عبد الله الشيباني، فجزاه الله خير الجزاء على هذه الأعمال الجليلة، والمواقف النبيلة. 


كما قدم البركاني في كلمته شكره الجزيل لإدارة مدارس الهدى الخيرية النموذجية لتعليم القرآن الكريم، على الجهود المبذولة في الإعداد والترتيب والتنظيم لهذه الجائزة، بطريقة مميزة ومشرّفة، ووجه نصائحه لطلاب العلم وحفظة كتاب الله عزوجل بأن يكونوا قرآنا يمشي على الأرض، من خلال الالتزام بتعاليمه، مستلهمين منه العبر والعظات، فهو كتاب الله الذي لا تنقضي عجائبه، وهو الكتاب الجامع للإعجازات العلمية واللغوية والبلاغية والتشريعية وغير ذلك من المعجزات التي تتجدد في كل عصر حتى قيام الساعة .


- كلمة الجهة الراعية ومدارس الهُدى الخيرية النموذجية لتعليم القرآن الكريم ألقاها المدير التنفيذي للمدارس الأستاذ/ محمد عبد الدائم المُصَنِّف، والذي رحب في مستهل كلمته بجميع الضيوف، الذين لبوا دعوة الحضور، كلاً باسمه وصفته، ناقلا لهم تحيات أصحاب الفضل في رعاية الجائزة القرآنية، حيث قال : يطيب لي أن أنقل إليكم تحيات الوالد الحاج/ أحمد عبد الله الشيباني، والأستاذ/ أبو بكر أحمد عبد الله الشيباني، مقدما شكره الجزيل لكل من دعم وشارك وتفاعل مع هذا الحدث القرآني المتمثل بجائزة الحاج أحمد عبد الله الشيباني في دورتها الرابعة .


وأضاف المصنف بقوله : ها هو القرآن الكريم يجمعنا من جديد؛ بعد الفراق، يدعونا إلى لم الشمل، لنكون معاً يدا بيد، ولنتعاون فيما اتفقنا فيه، وليعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه، وهذه الجائزة ليس مجرد تنافس بين حفظة كتاب الله، وإنما هي لتوحيد جهود العاملين، ولقاء يجمع أهل القرآن الكريم تحت سقف واحد، في بيت من بيوت الله. 


كما أكد أيضا إلى أن عدد الجهات المشاركة في الجائزة 28 جهة، من مختلف الجمعيات والمراكز مدارس تحفيظ القرآن الكريم، بإجمالي 180 مشارك ومشاركة، بعد إجراء تصفيات أولية على مستوى مدارسهم ومؤسساتهم، حيث كان توزيع المشاركين على النحو التالي :

- فروع القراءت والروايات (٥٥) مشاركا. 

- فروع المصحف (١٢٥) مشاركا .


 ثم قام الأستاذ المُصنف باستعراض آلية وبرامج الجائزة، وفتراتها الزمنية المحددة، مفصلا جدول جميع فروع الجائزة، ابتداء بمرحلة التدشين اليوم السبت بفرع القراءات العشر الصغرى، مع الشاطبية والدُرَّة، وفي الفترة المسائية يخوض المنافسة صغار الحُفَّاظ، مع معاني سورة الكهف .


ولأن مدارس الهدى منظمة الجائزة تجتهد كل عام على التجديد، من خلال استحداث برامج جديدة في المسابقة، فقد أشار مدير المدارس، المشرف على الجائزة؛ بأن جديد هذا العام تمثّل بإضافة فرع يتيح لكبار السن، من عمر ٤٠ عاما فما فوق، المشاركة في المسابقة وقد بلغ عددهم (١٥) مشاركا .. بالإضافة إلى برنامج "مجالس العلم" وهو برنامج يقدم من خلاله محاضرات قرآنية متخصصة، على هامش فعاليات الجائزة.


وعن لجنتي التحكيم في هذه المسابقات في دورتها الرابعة أعلن مدير مدارس الهدى أسماء أعضاء لجنتي التحكيم، وهم على النحو التالي :


★ أولا : لجنة تحكيم فرع القراءت والروايات مكونة من :

- الشيخ الدكتور/ نجيب العامري

- الشيخ الدكتور/ عبد الباري الحُميدي

- الشيخ / عبد القوي الدبعي 

- الشيخ/ حمود قاسم

- الشيخ/ أكرم المُليكي "سكرتير اللجنة"


 ★ ثانيا : لجنة تحكيم بقية الفروع، مكونة من :

- الشيخ / علي المسوري. 

- الشيخ / عبد الله مأمون

- الشيخ / أحمد علي سعيد

-  الشيخ / يوسف محمد علي

- الأستاذ/ منير الوجيه "ممثل مكتب الأوقاف والإرشاد بتعز".


بعد الانتهاء من حفل التدشين، وفي بداية أولى مراحل المسابقة؛ تم إختيار أحد الحضور لإجراء القرعة، بإشراف اللجنة، والبداية كانت مع الفرع الأول ( القراءات العشر الصغرى مع الشاطبية والدُرَّة ).

- المتسابق الأول / نبيل يحي علي، من طلاب جمعية الحكمة اليمانية .

- المتسابق الثاني / أحمد علي الحدأ، من طلاب مدارس الهُدى الخيرية النموذجية لتعليم القرآن الكريم.

- المتسابقة الثالثة / حنان عبد الواحد المنصوري، من طالبات مدارس الهُدى الخيرية النموذجية لتعليم القرآن الكريم. 


حضر فعالية تدشين جائز الحاج أحمد عبد الله الشيباني كل من :

- الأستاذ/ عبد الواسع شدّاد  "مدير عام مكتب التربية والتعليم بتعز" .

- القاضي/ خالد البركاني مدير عام مكتب الأوقاف والإرشاد بالمحافظة. 

- الأستاذ/ منير الوجيه مدير إدارة التحفيظ القرآن الكريم بمكتب الأوقاف والإرشاد بتعز .

- الأستاذ/ محمد سيف "مدير إدارة الموارد البشرية بمكتب التربية والتعليم بتعز .


كما حضر عدد من مدراء وممثلي المؤسسات والجمعيات والمدارس القرآنية، وعدد من المعلمين والمعلمات في مدارس تحفيظ القرآن الكريم المشاركة في المسابقات، وجمع من أولياء الأمور، وشخصيات تربوية واجتماعية .